أشاد المرجع الديني آية الله الشيخ «جعفر السبحاني» بموقف شيخ الأزهر «أحمد الطيب» الداعي إلى الوحدة بين المسلمين والرافض لمنطق التكفير، مؤكداً وحدة الامة الاسلامية رغم إختلافاتهم الجزئية.

وقال آية الله السبحاني في برقية رفعها الى الشيخ الطيب: "وبعد، فقد اطلعنا على موقفكم الرسالي بالنسبة الى عامة الفرق الاسلامية، وبينها المذهب الشيعي الامامي، فسررنا به.



ان موقفكم هذا قد سبقكم اليه رجال مخلصون من الشيعة والسنة ـ كما تذكرون انتم ـ وعلى رأسهم الشيخ «محمد حسين بروجردي» المرجع الاعلى للشيعة في عصره، و«محمود شلتوت» شيخ الازهر رضوان الله عليهما، فانتم خير خلف لهما، ولجماعة دار التقريب.

ولاريب في ان الامة الاسلامية امة واحدة كما سماهم الله سبحانه اذ قال: «ان هذه امتكم امة واحدة وانا ربكم فاعبدون»، ولو اختلف علماؤهم فيما روي عن النبي، ولكنهم لم يختلفوا في نبيهم وهذه قضية رابية للمسلمين عامة.

وفي هذه الاجواء الشائكة التي يسعى فيها العدو لاشعال نار الفرقة وتأجيج الخلاف بين الفرق الاسلامية عن طريق وسائل الاعلام المختلفة، على صالحي المؤمنين ودعاة التقريب تعزيز الوحدة الاسلامية تحت ظل الاعتقاد برب واحد وكتاب واحد ورسول واحد".

وكالة الانباء القرآنية. ايكنا