بسم الله الرحمن الرحيم

مهارة التقويم التربوي في الحلقات القرآنية

تعريف التقويم التربوي : هي العملية التي يتم من خلالها معرفة مدى التقدم الذي أحرزه الطالب في حفظه ومراجعته لكتاب الله وإتقانه للتلاوة وانضباطه في الحضور وتقيده بآداب الإسلام .

أهمية التقويم التربوي : هو العين الثالثة للعاملين داخل الحلقات القرآنية من خلال اكتشاف جوانب الضعف والقوة , وبعض الحلقات تعمد إلى التقويم التربوي من خلال الاكتفاء فقط برصد درجات الطالب في الحفظ والمراجعة ومن ثم مراسلة ولي الأمر بها دون العناية بالجوانب التقويمية الأخرى رغم أهميتها كالجوانب السلوكية والاجتماعية ونحوها .لذا يقول بعض التربويين أن هذا التقويم بهذه الصورة ناقص لأنه يعطي تقويما ً مبهما ً , لذا كان مهما ً على القائمين على الحلقات القرآنية إن يعيدوا النظر في كتابة التقارير الدورية لأولياء الأمور وذلك بعدم الاكتفاء بالرصد المعرفي فقط للدرجات .. وإنما يضاف له بعض الجوانب الملاحظة على الطالب سلبا ً أو إيجابا ً وذكر بعض المواقف التي حدثت مع الطالب بحيث يستلزم المتابعة ونحوها , ولا بأس أن يطرح الإخوة القائمون على الحلقات القرآنية بعضا ً من الحلول المقترحة سواء ً كان ذلك مشافهة أو كتابة وكل ما من شأنه الارتقاء بمستوى التلميذ للأفضل .

أدوات التقويم : من المحزن أن التقويم في كثير من الحلقات القرآنية لا زالت وسيلته الوحيدة هي (( الامتحانات )) على الرغم من كثرة البحوث والدراسات العلمية التي أثبتت سلبية الاعتماد على الامتحانات كمصدر وحيد للتقويم . . .

بعض أدوات تقويم طالب الحلقة القرآنية المقترحة للتطبيق :
/ 1- الاختبارات المتنوعة سواء ً شفهية أو تحريرية .
2- المقابلة الشخصية .
3- إمام المسجد .
4- ولي أمر التلميذ .
5- الحلقة التي يدرس فيها التلميذ .
6- دفتر المتابعة اليومي .
7- الأنشطة والبرامج التربوية والترفيهية .
8- مدى التفاعل مع المدرس داخل الحلقة القرآنية .
9- العلاقات الاجتماعية بينه وبين أقرانه الطلاب .
10- الملاحظة : وهي مراقبة سلوك الطالب وتصرفاته خلال المواقف المختلفة التي يتعرض لها . . .

مظاهر التقويم التربوي المقترحة في الحلقات القرآنية :/
يؤخذ في الاعتبار اختلاف ظروف كل حلقة عن الأخرى وكذلك طريقة الإدارة ونحو ذلك إلا أنه لا يمنع أن يقترح لها برنامجا ً تربويا ً للتقويم كمهارة تربوية شاملة . . .

أولا ً : التقويم التربوي اليومي / وهذا النوع يقوم به المعلم داخل الحلقة القرآنية ويتمثل في الآتي :
1- مدى مواظبة التلميذ على الحضور للحلقة القرآنية .
2- مدى استماع التلميذ وإنصاته إلى المعلم أثناء التعليم والشرح والتلاوة .
3- مدى تفاعل التلميذ مع المدرس أثناء القراءة أو التسميع .
4- حرص التلميذ على الحضور بمصحفه , ودفتر الكتابة , ودفتر التقويم والمتابعة الخاص به .
5- قدرة الطالب على الحفظ قوة أو ضعفا ً ومدى متانة حفظه من عدمه . 6- قراءة الطالب ومدى حرصه على تنفيذ التجويد والالتزام بأحكام التجويد .
7- الانضباط داخل الحلقة القرآنية .
8- التبكير أو التأخير في الدخول للحلقة القرآنية .
9- مدى تقدير الطالب للمعلم داخل الحلقة .
10- الغياب دون عذر .
11- تكرار التأخير أو الغياب .
12- الإهمال في الحفظ وعدم التقدم أسوة بزملائه .
13- كثرة الكلام والحركة والمشاغبة وإيذاء الطلاب الآخرين.
14- نظافة ملابسه وأدواته الأخرى .
15- نظافة مكان جلوسه في الحلقة بعد الانتهاء من الدرس .

ثانيا ً : التقويم التربوي الشهري /
ويهدف هذا التقويم إلى معرفة مستوى طالب خلال شهر سواء ً بالحفظ أو المراجعة أو النواحي السلوكية الأخرى .
ويتمثل في الآتي :/
1- قيام المعلم بالتسميع للطلاب على هيئة الاختبار الشهري سواء ً كان فجائيا ً أو يحدد لكل مجموعة من التلاميذ يوما ً محددا ً للاختبار الشفوي , على أن لا يكون ثابتا ً بل يغير باستمرار حتى يكون الطالب مرتبطا ً بحفظه .
2- أن يجعل للتلاميذ اختبارا ً تحريريا ً سيما أصحاب المستويات العليا .
3- النظر في دفتر المتابعة الشهري , ومدى تحسنهم بالمقارنة .
4- التعرف على مدى تجاوب ولي أمر الطالب مع التقارير المرفوعة له .

ثالثا ً: التقويم التربوي الفصلي / وهذا التقويم مهم جدا ً في قياس الحفظ والمراجعة ولكي يحقق التقويم الفصلي أهدافه يقترح أن يقوم به المشرفون الإداريون في الحلقة وذلك برصد أهم النتائج الواردة من التقويمين اليومي والشهري ..
اشتراك التلميذ في التقويم نفسه : يعتقد كثير من المربين أن عملية التقويم خاصة بالمعلمين فقط أداء ً ومتابعة ,
ولكن الحقيقة أن المنهج التربوي يؤكد أهمية إشراك الطالب في تقويم نفسه بقصد التعرف على الجوانب السلبية بنفسه . ويقترح أن يضع المربي لطلابه مجموعة من الأسئلة يطرحوها على أنفسهم باستمرار

مثل :/ 1- ما لأهداف التي أسعى لتحقيقها من دخولي لحلقة التحفيظ ؟؟
2- هل أحفظ الآيات المحددة باستمرار ؟؟
3- هل أقوم بالمراجعة يوميا ً ؟؟ وما لأوقات المناسبة لذلك ؟؟
4- هل أتعاون مع زملائي في الحلقة القرآنية ؟؟ 5- هل أستفيد من نصائح وتوجيهات المعلم ؟؟
6- هل اتبع الأوامر الشرعية ؟؟ 7- هل يوقع والدي على دفتر المتابعة باستمرار ؟؟
8- هل صدرت مني مخالفات تجاه إدارة الحلقة القرآنية ؟؟

وغيرها من الأسئلة التي تعني بجانب التقويم الذاتي للطالب مع نفسه ..

بعض قواعد مهارات التقويم :/

1- انسجام التقويم مع الهداف التربوية للحلقات .
2- الشمول : يفترض أن يكون التقويم شاملا ً لجميع الجوانب التي من شأنها الارتقاء بالطالب .
3- تنوع أدوات التقويم : إذ أن التقويم الذي يتم بهذه الصورة يحقق نجاحا ً أكبر من الاكتفاء بأداة تقويمية محددة .
4- استمرارية التقويم : حتى تكون الاستفادة كبيرة لا بد ان يتم التقويم بصفة مستمرة وليست كخطوة ختامية للنشاط .
5- جماعية التقويم : ينبغي أن يقوم بهذه العملية كل الأطراف التي تهتم بالعمل التربوي في الحلقات القرآنية وتمارس عدة وسائل لتحقيق هذا التقويم .
6- العلمية : لن ينجح التقويم إلا إذا تحلى القائم بعملية التقويم بأسس علمية ثابتة كالصدق والثبات والموضوعية .

ثمرة التقويم التربوي :/ من أبرز الثمرات المكتسبة من عملية التقويم المقترحة :/
1- التعرف على مدى تحقق الأهداف التربوية للحلقة القرآنية .
2- معرفة مستوى التلميذ بصورة شمولية .
3- اكتشاف السلوكيات الخاطئة عند التلاميذ .
4- مساعدة أولياء أمور الطلاب في معرفة جوانب القوة والضعف عند أبناءهم .
5- يعين المعلم على اتخاذ القرارات التربوية المناسبة .
6- يساعد المعلم على توجيه التلاميذ حسب ما يناسبهم مع الأخذ في الاعتبار الفروق الفردية بينهم .
7- زيادة التحصيل العلمي والمعرفي عند التلاميذ , واختفاء السلوكيات الخاطئة من حياتهم .

وفي الختام .. أسأل الله عز وجل أن يوفق الجميع للعلم النافع والعمل الصالح
, , , وصلى الله على نبينا محمد ’’’

المصدر : مهارات التدريس في الحلقات القرآنية ( بتصرف يسير )